صَلّي مِن أَجلِي

صَلّـي مـِن أَجلي يَا عَـذرا أَخطــَأتُ وَلا أَملــِكْ عُـذرا
يَا مَريمُ صَـلـّي مِن أَجلي فَالحُزنُ بِأعمَاقي استَشْرى
يَـا أُمَ الــعَـالم ِ يـــَا أُمـي بِخَـطـَايـَايَ أَضعـْتُ العُمْرا
وأراكِ ولــيلي يـَغمُرُني في ظُلمـَةِ أحـزانِي الفَـجْـرا

صَلّي مِن أَجلي يَا عَذرا
مِن أَجلي صَلي يَاعَذرا

صَـلي مِن أَجلي فــَذُنُوبي زادَتْ آلاَمَ الـمــَصـلُــوبِ
كَمْ قُلتُ لِنَفسِي لاَ تَنســـَي المَوتُ عَلى البَابِ فَتُوبي
لَكنْ الضَعــفَ يُلازِمُـني وَيَسُــــدُّ إِلى الَلهِ دُروبِـي
مَـــا أَكثَـرَ يَا أُمُ عُيـــوبي والَـلـهُ بــِفـَحْـواهَا أّدْرَى

صَلّي مِن أَجلي يَا عَذرا
مِن أَجلي صَلي يَاعَذرا

نَــادَاكِ فُـؤادِي بِــحَـرارهْ فَالكـَأسُ إمتَلأتْ بِمَرارهْ
يَا مَريَمُ أَنتِ مُبَــشِـــرَتـي بِخلاَصٍ أَشْــهـَدُ أَنـوَارهْ
لاَ يُـنكـِرُ قـَلــبي أَخطَـائي لَكـِني أَحلـُـمُ بِبِـشَـــارَهْ
تَـمـنَحُـنِي بِالحُـبِ إِشـارَهْ أَنَّ جِراحِي بَـدَأتْ تَــبرَأ

صَلّي مِن أَجلي يَا عَذرا
مِن أَجلي صَلي يَاعَذرا

صَلي مِن أَجلي يَامـَريَــمْ فَالحُـزنُ عَلى قَـلبي خَـيَّـمْ
وَخـيامُ الأَحـزان ِ ذُنُـوبٌ مــِنهَـا يَــا أُمـي أَتــأ َلـَّـمْ
أَصْغـــي لــِنِـدائِي بِحَنـان ٍ فـَلِسَـانُ الــتَـوبَةِ يَـتـَكـَلمْ
مَا زِلتُ صَغـيـراً أَتعَــلـَّمْ وأَراكِ الفـَرحة َوالبُشرَى

صَلّي مِن أَجلي يَا عَذرا
مِن أَجلي صَلي يَاعَذرا

كلمات الشاعر : خليل عيلبوني ألحان وإنشاد : الأب كميل اسحق